دراسة إيطالية: مستويات الأجسام المضادة تتأثر بالعمل والجنس

Ramzi
صحة
Ramzi30 نوفمبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 - 8:55 مساءً
دراسة إيطالية: مستويات الأجسام المضادة تتأثر بالعمل والجنس

أثبتت دراسة إيطالية أجراها باحثان من معهد تكساس للأبحاث الطبية الحيونية وجامعة فيرونا، أن الجنس والعمر يقومان بتحديد مستويات الأجسام المضادة لفيروس كورونا المستجد، التي يقوم الجسم بتطويرها بعد الحصول على اللقاح، وفقا لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل”.

الباحثان راجعا ما يزيد عن 32 دراسة اشتملت على ما يزيد عن 5 آلاف شخص وقامت بتحديد مستويات الأجسام المضادة، بالإضافة إلى مراجعة تحليل بيانات 787 عامل في الرعاية الصحية بإيطاليا، أعمارهم تتراوح بين 21 و75 سنة، وحصلوا على جرعتين من لقاح فايزر، كما قاسا مستويات الأجسام المضادة للمشاركين قبل عملية التلقيح، وبعد الحصول على الجرعة الثانية، وبعد 30 يومًا، و90 بومًا، و6 أشهر من الجرعة الثانية.

وأكدت الدراسة، أن مستوى إنتاج الأجسام المضادة عند الأطفال والنساء أكبر من الرجال والأفراد الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما، أما من لم يبلغوا هذا السن، فإن كميات الأجسام المضادة لديهم كانت ضعف من تخطى الـ65 من العمر، إذ يرجع أن يكون الاختلاف بين مستويات الأجسام المضادة على مستوى الرجال والنساء إلى هرمون التستوستيرون الذكوري، لأنه يقمع جهاز المناعة، على عكس هرمون الأستروجين الذي يضخم الاستجابات المناعية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.